2011/11/25

سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ الجزء 7: تقدر تساعدنا إزاى؟


أكيد الحركة دى مش هاتنجح فى تحقيق أهدافها بجهود المجموعة القليلة النشيطة فيها.
احنا محتاجين كل مساعدة ممكنة علشان نقدر نغير القوانين اللى بتنظم التجنيد فى مصر.

دى الحاجات اللى ممكن تقدروا تساعدونا بيها، و اللى نتمنى ان الكل يعملها علشان نقدر نحقق أهدافنا:

1- الدعاية الشخصية
قول لمعارفك و أصحابك على الفكرة… حاول تقنعهم بيها.. حاول تعرفهم بينا، و عرفنا بيهم… احنا محتاجين نوصل لكل واحد فى مصر.

2- الدعاية الإلكترونية
قول لأصحابك و معارفك على موقع و جروپات الحركة… اعلن عن موقعنا و مقالاتنا على مدونتك أو جروپك أو صفحتك باستمرار… شجع الناس انهم يزوروا موقعنا و يتفاعلوا مع المقالات المنشورة عليه.

3- الكتاب
ساعدنا ان الكتاب دة يوصل لكل بيت فى مصر… ناقش أفكار الكتاب مع الناس اللى حواليك.

4- الدعم السياسى و الإعلامى
لو ليك علاقة بصحفيين أو سياسيين أو برلمانيين، ممكن تقنعهم بالاهتمام بالحركة بتاعتنا… أو على الأقل، إديهم نسخة من الكتاب، و وصلنا بيهم.

أتمنى اننا كلنا نعمل الحاجات دى كلها، علشان نقدر نحقق هدفنا و نلغى التجنيد الإجبارى.

  لينكات متعلقة:
* حركة لا للتجنيد الإجباري - فكرة عامة
* سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ - الجزء 1: النظام التجنيدى الحالى و إطاره القانونى
* سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ - الجزء 2: ليه احنا ضد التجنيد الإجبارى؟
* سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ - الجزء 3: عدم دستورية التجنيد الإجبارى
* سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ - الجزء 4: الاعتراض الضميرى
* سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ - الجزء 5: اية البديل؟ نظام التجنيد ”الاختيارى“
* سلسلة مقالات ”لا للتجنيد الإجبارى“ - الجزء 6: مطالبنا باختصار
* التجنيد في مصر: حياة معاكسة لما ثار الشباب من أجله
* تركيا تتخذ تدابير تتيح الاعتراض على الخدمة العسكرية وانتقاد المؤسسة العسكرية

خريطة لحالة التجنيد الإجبارى فى العالم:-
الأخضر: لا توجد قوات مسلحة.
الأزرق: تجنيد إختبارى.
البرتقالى: دول تخطط لإلغاء التجنيد الإجبارى قريباً.
الأحمر: تجنيد إجبارى (ملحوظة أن الدول الأوروبية التى لديها تجنيد إجبارى لا تسىء معاملة المجندين و تعترف بالاعتراض الضميرى للأفراد الرافضين للتجنيد الإجبارى).

No comments: