2011/11/05

قصاقيص، اتجننت فى سجن المرج – 15: عن القضاء العسكرى والأحداث الجارية واللى سكته على ظلمه

- النهارده كنت هتجنن لما عرفت اللى عمله عادل المرسى رئيس إدارة القضاء العسكرى علشان يستدرج والدى ويخليه يمضى على إعتذار بإسم العيلة كلها للمجلس العسكرى… العسكر بيتحدوا كل الحدود اللى ممكن أتخيلها فى القذارة والدناوة… قدرنا قدر اسود علشان وقعت مصر ايد العصابة دى! 2011/10/17
- النهارده رفضت انى أحضر جلسة محاكمتى قدام القضاء العسكرى، وأثبتوا فى المحضر انى مقاطع القضاء العسكرى ورافض التقاضى قدامه… زى ما كان رفضى للتجنيد الإجبارى موقف تاريخى، رفضى للتقاضى قدام القضاء العسكرى موقف تاريخى وأول مرة يحصل حسب علمى، فى تاريخ مصر… أنا عارف انى ممكن أدفع تمن الموقف ده غالى من عمرى وحريتى أو حياتى، بس أنا كده كسبت كرامتى ومشتركتش معاهم فى تمثيليتهم السخيفة، وأتمنى ان باقى الناس تكرر نفس موقفى وتكون دى بداية نهاية المحاكم العسكرية. 2011/10/18
- هيلارى كلينتون يوم 25 يناير بتدعم مبارك وبتقول ان نظام مبارك لن يسقط… هيلارى كلينتون الأسبوع اللى فات بتأيد المجلس العسكرى وبتدافع عنه وعن استمرار حالة الطوارئ… هيا ليه أمريكا بتلح علينا باستمرار علشان نكرهها ونشتمها؟ 2011/10/18
- بعد تفكير لأيام، أعتقد ان فوز اليمنيين وتحديداً توكل كرمان بجايزة نوبل للسلام، مش أى حد مصرى، كان هو الاختيار السليم… اليمنيين أحق مننا بنوبل. احنا شعب كسول بيتدلع عايز كل حاجة بالساهل… أطول فترة قعدناها فى الميدان كانت 26 يوم، وسبنا الميدان وسلمنا الثورة للنظام العسكرى اللى ثرنا ضده، وزعلانين على ألف شهيد وكام مصاب… اليمنيين أرجل وأجدع وأشرف… قول الحق فضيلة. 2011/10/18
- والد توكل كرمان بيوصفها انها قليلة الأدب ومبتسمعش كلامه… والد كريم عامر كان قال كلام مشابه… والد محمود حجازى كان طالب بإستتابة ابنه 3 أيام وإعدامه… والدى راح يحط راسى فى الطين باعتذاره للجيش… امتى نستريح من نظام الأسرة، ومعاه نظام الأبوة والأمومة والوصاية والنبوة وكل العته ده؟ 2011/10/18
- المجلس العسكرى أصدر قانون يجرم التمييز الدينى… يلا بقى نلحق نرفع قضايا على الدولة علشان ناخد أحكام ضد التمييز الواقع على الملحدين واليهود والبهائييين والمورمون وشهود يهوة وغيرهم… أنا عايز أشيل كلمة ”مسيحى“ من البطاقة بتاعتى.
- الإعلام المصرى شغال تعريص للمخابرات العامة علشان توسطوا فى صفقة شاليط (رغم ان المخابرات الألمانية هيا اللى خلصت الصفقة)… بس لما بتوع المخابرات العامة شاطرين كده، ليه ميتشطروش ويرجعوا ال80 مصرى اللى محتجزين فى إسرائيل، واللى منهم ظباط مخابرات، واللى معظمهم محتجز فى إسرائيل من غير محاكمة أصلاً؟ 2011/10/18
- المخابرات العامة مش عارفين يبطلوا وساخة… إسرائيل أعلنت انها مش هتسمح للإعلام بمقابلة شاليط إلا بعد الكشف على شاليط وإسترداد صحته… تروح المخابرات المصرية تعمل معاه حوار قبل تسليمه للإسرائيليين، وظابط المخابرات واقف جنب المذيعة وعمال يديها تعليمات، وصوته واضح فى التسجيل، وهيا بتسأل من قايمة أسئلة جاهزة عاطينهالها المخابرات، وشاليط واضح انه تعبان ومش قادر يتكلم أصلاً… قذارة لا توصف. 2011/10/18
- متعاطف جداً مع شاليط… تم تجنيده إجبارياً، وبعدين اتعرض للأسر على يد تنظيم إرهابى معدوم الإنسانية لمدة 5 سنين… تضحيات كتيرة زى دى هيا السبب فى استمرار دولة إسرائيل فى الوجود، وللأسف التضحيات دى كلها معرضة للضياع بسبب المراهقة السياسية والمطامع الشخصية لبعض السياسيين زى الائتلاف الحاكم دلوقتى… على إسرائيل أن تستيقظ حرصاً على الدماء والتضحيات التى بُذلت لأجلها. 2011/10/18
- لما بيسألوا شاليط عن الدروس اللى اتعلمها فى الأسر، قال ”ان تحرير أسير بيحتاج وقت كتير“… حسيت ان الرسالة دى ليا، كأنه بيقوللى ”أصبر شوية، الموضوع محتاج وقت“… بس أنا مش قادر أصبر، أنا معرفش أعيش من غير حرية! 2011/10/18
- امبارح جه مساعد وزير الداخلية يزور السجن… السجن حصل فيه المسرحية اللى كانت بتحصل وقت مبارك… غسلوا السجن ونضفوه وخلوا شكله مختلف تماماً. أجروا زرع من برا وحطوه قبل الزيارة وشالوه بعدها… جابوا أجهزة طبية سلف من مستشفى تانية أتصوروا بيها وبعدين مشوها تانى. جابوا مساجين مش عيانين ولبسوهم كويس علشان يمثلوا انهم بيكشفوا فى المستشفى. وتنبيهات على الكل انه يمدح إدارة السجن والمعاملة والأكل. الأكل بتاع السجن يومها بقى قابل للإستهلاك الآدمى على غير العادة… كل ده مؤشر ان الداخلية لسه بتقودها قيادات فاسدة، وان الثورة لسه موصلتش للداخلية… فين الثوار؟ فين الثورة؟ 2011/10/18
- 90% من اللى بيتنشر فى الإعلام المصرى عنى غلط، وما لا يقل عن 20% من اللى بيتنشر فى الإعلام الأجنبى كذلك غلط… والجيش مصمم يعزلنى عن العالم علشان مقدرش أدافع عن نفسى وأصحح الغلط… وأهلى مهما عرفو ميعرفوش عنى كل حاجة… لو فيه فى مصر حرية تداول معلومات، كان هيبقى من حقى انى أتواصل مع الناس والإعلام من جوا سجنى، زى بالظبط الإرهابى بتاع أوروبا اللى سمحوله يطلع فى التلفزيون يشرح وجهة نظره. 2011/10/19
- تذكرتها ليلة أمس. كنت معجباً بها قبل سجنى… ثم أدركت أنى لم أعد أتذكر اسمها… كنت سأبدأ فى التركيز والتذكر، إلا انى قررت ألا أفعل. هنا فى السجن لم أعد أهتم بالنواحى الإنسانية من الحياة، أفكر فقط فى الحرية أو الموت. 2011/10/19
- أزمة شاليط اتخلقت بسبب عملية عسكرية، واتحلت بأسلوب سلمى غير عنيف… أتمنى انها تكون سبب علشان الإسرائيليين وغيرهم يفهموا ان العمليات العسكرية والعنف بتخلق المشاكل مش بتحلها. الحل فى السلمية واللاعنف. 2011/10/19

- الذين صمتوا:
أنا اللى سجنى مش الجيش. اللى سجنى السياسيين والنشطاء والحقوقيين المزيفين اللى تعاموا وسكتوا على القبض عليا أكتر من مرة، ومحاكمتى وسجنى… الساكت عن الحق شيطان أخرس، وأنا اتسجنت بسبب زملاء الماضى اللى مقالوش الحق طمعاً فى منصب أو خوفاً من سيف السلطان. 2011/10/19

- المحامى البيه:
بقول لأهلى ”قولوا للمحامى ييجى يزورنى هنا“، قالولى انه مش هيرضى ييجى… مش عارف أقول ايه على الناس اللى مستكبرين ييجوا يزورونى هنا… أنا لا سوابق ولا وش سجون، وكان ممكن أبقى بيه زيهم لو قبلت انى أبقى زيه على موبايلى 50 رقم تليفون ظباط داخلية وجيش ومخابرات… أى بيه فى الدنيا لو اتحط فى الظروف اللى انا محبوس فيها، كان انتحر من أول أسبوع. 2011/10/19

- دمى فى رقبتهم:
أنا لو مت، هيبقى دمى فى رقبة أبويا وأخويا والمحامين بتوعى، لأنهم اتصرفوا كتير دون علمى، وغصب عنى، وعملوا حاجات كتير دون الرجوع ليا، ولولا تصرفاتهم دى كانت قضيتى مشيت فى خط تانى من زمان.

- أعطنى ثورتى، أطلق يدىّ:
النهارده علقت على حيطة الزنزانة صورة قصيتها من جريدة التحرير، فيها أم كلثوم بتغنى ”أعطنى ثورتى، أطلق يدىّ“… أعطنى حريتى، أعطونى ثورتى، أطلقوا سراحى! 2011/10/19

- انه وقت كردستان:
أعتقد ان ده الوقت المناسب اللى الأكراد ممكن أخيراً ياخدوا فيه حقهم فى تقرير المصير ويأسسوا دولتهم على أرضهم التاريخية… هما أخدوا حقهم فى العراق، ووجودهم فى تركيا قوى وحاضر، وسوريا ما بقاش فيها نظام حاكم تقريباً، وإيران بينها وبين الثورة أيام أو أسابيع… أنا متعاطف مع الأكراد والأمازيغ واليهود والشيعة وكل من تم اضطهادهم بإسم القومية العربية البغيضة أو بإسم أى قومية على سطح الأرض. 2011/10/19

No comments: